آخر الأخبار

شركة بريطانية تعدل دوامها ليتناسب مع الدورة الشهرية للموظفات

أطلقت شركة بريطانية نظاماً يسمح للموظفات بأخذ أيام اجازة حول أيام الدورة الشهرية لخلق بيئة عمل سعيدة وصحية, فقد اعتمدت الشركة مبدأ الدوام المرن والتركيز على الانتاجية, الأمر الذي لاقى استحسانا من جميع الموظفين, ذكورا واناثا.

هذا التغيير الذي يعتبر الأول من نوعه على مستوى المملكة المتحدة وقد يكون الأول على مستوى العالم, في حين تقدم بعض الشركات يوما مرضيا اضافيا للمرأة كل شهر فان تمكين المرأة من العمل بدوام مرن يأخذ بعين الاعتبار التغيرات والتعب الذي تشعر به لأيام من قبل الموعد الشهري لم يتم التطرق اليه في أماكن العمل سابقا.

وجدت دراسة بريطانية أن 40% من النساء أشرن الى ضعف التركيز لديهن في وقت الدورة الشهرية, وفي البيئة المهنية الذكورية المنتشرة في العالم نرى النساء مضطرة الى اخفاء ألمها والتعامل مع فترة عدم الارتياح كشيء طبيعي عليها التأقلم معه واخفائة والشعور بالحرج من تقلباتها الذهنية والعاطفية.

أن اطلاق مثل هذا المبادرات سيكون لها أثر ايجابي طويل الأمد على ديمومة وجود المرأة في القطاع المهني, اذ أنها تراعي حاجاتها الخاصة وتحقق العدل بالأخص عندما نعرف أن انتاجية المرأة وطاقتها الذهنية في الفترة التي تلي الدورة الشهرية تكون مضاعفة ويمكن للشركة استغلال هذه الطاقة للتعويض عن الفترة السابقة. الفكرة في التركيز على الانتاجية وليس ساعات العمل والجلوس خلف المكتب. هذا بكل تأكيد مفهوم يجب تطبيقة من قبل جميع الشركات للرجل والمرأة. .

في وقت لاتزال فية بعض الدول العربية تمنح اجازة أمومة لاتتعدى ال 45 يوما, ينظر المرء الى مدى الاستثمار في تقليص الفجوة المهنية بين المرأة والرجل في العالم العربي.

About جليلة 94 Articles
نحن مجموعة من الكتاب والمفكرين... نسعى للارتقاء بالمحتوى العربي الموجه للمرأة

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*