آخر الأخبار

مسابقة منارة للمساواة بين الجنسين

تعد منارة مشروعا إقليميا يهدف للمساواة بين الجنسين من خلال مسابقة للمبادرات المحلية في الأردن والأراضي الفلسطينية ولبنان. وعلى النقيض من الرأي العام المهيمن على الساحة حاليا، والذي يسلط الضوء عادة على الجهود المبذولة لتحقيق المساواة بين الجنسين، تهدف المسابقة لعرض قصص نجاح في ثلاثة مجالات مختلفة تتعلق بالمساواة بين الجنسين. حيث تسعى لتحقيق الأهداف التالية:

  • إمكانيات للتعلم والتبادل الإقليمي من خلال عرض الأمثلة الإيجابية التي ساهمت في تمكين المرأة أو خفضت من نسب عدم المساواة
  • تكرار أفضل الممارسات في بلدان أخرى
  • رفع مستوى الوعي بشأن التقدم المحرز في تحقيق المساواة بين الجنسين
  • استعادة الثقة والدافع من خلال قصص نجاح أو تجارب أخرى
  • وضع المساواة بين الجنسين مرة أخرى على الأجندة العامة والسياسية

حول المبادرات المميزة في مسابقة منارة للمساواة بين الجنسين

في ظل التحديات التي تواجهها المجتمعات في كل من الأردن وفلسطين ولبنان، تنعكس الآثار سلبا على المرأة بالتحديد. فنجد أن المرأة في هذه البلدان لا زالت تعاني من ضعف التمكين الاقتصادي والسياسي كما النظرة القاصرة لدور ومكانة المرأة في المجتمع من خلال هيمنة الصورة النمطية الذكورية التي لا تعطي المرأة حقها في كثير من الأحيان. ومن هنا يأتي دور المبادرات المجتمعية والفردية والتي من شأنها أن تحدث التغيير المنشود على مستويات الفرد والمجتمع، لتصبح المرأة شيئاً فشيئاً قادرة على التأثير في مواطن صنع القرار ولعب دور أكبر في تحسين سبل المعيشة والحياة في مجتمعاتها. وفي بدايات عام 2016 تم إطلاق مسابقة “منارة” للمساواة بين الجنسين من خلال الصندوق الإقليمي المفتوح التابع للمؤسسة الألمانية للتعاون الدولي GIZ، والتي تهدف لتسليط الضوء على مبادرات من البلدان الثلاثة تمكنت من تحقيق أهداف تعزز المساواة بين الجنسين. فتقدم للمسابقة العديد من المبادرات في المجالات المطروحة وهي التمكين السياسي والتمكين الاقتصادي والمعرفة. وكان للجنة الحكام الإقليمية والمكونة من خبيرات في المجال النسوي الحق في اختيار أفضل تسعة مبادرات ليتم عرض إنجازاتها في يوم مميز تحت رعاية سمو الأميرة بسمة بنت طلال. وللجمهور الحق في الاشتراك بالتصويت لأكثر ثلاثة مبادرات أهمية وفاعلية ويبدأ التصويت في 2-12\5\2016 ، للتصويت يرجى زيارة الموقع manaraaward.me/voting . حيث ستمنح المبادرات الفائزة بالمسابقة الفرصة للتشبيك مع الجهات المهتمة وإبراز صورتها أمام جميع الناشطين في المجال. من الجدير بالذكر ان   وزير العمل معالي د. نضال القامين سيفتتح الفعالية الصباحية وان الفائزة بأفضل معلمة في العالم السيدة حنان الحروب ستشارك كمتحدثة للمجموعة المشاركة وستشارك في عملية التصويت لأفضل مشروع منهم

أما في فئة النساء كمواطنات فاعلات فقد حظيت مبادرتان من فلسطين بترشيح لجنة الحكام ومبادرة أخرى من لبنان

أما في فئة النساء كمواطنات فاعلات فقد حظيت مبادرتان من فلسطين بترشيح لجنة الحكام ومبادرة أخرى من لبنان. حيث تهدف المبادرة الفلسطينية “إرادة” الحاضنة الأولى لسيدات الأعمال في فلسطين إلى تكثيف حملات التوعية للنساء العاملات في الورش الصغيرة حول حقوقهن وواجباتهن السياسية لتعزيز مشاركتهن الانتخابية من خلال عقد الجلسات التوعوية وتدريب مجموعة من السيدات الرائدات في قطاع الأعمال الصغيرة على قانون الانتخاب والأحزاب والحركات السياسية. كما عقدت المبادرة ندوات نقاشية وجمعت قاعدة بيانات تغطي العاملات في هذا القطاع في مدينتي الخليل وبيت لحم. أما مبادرة “مجالس الظل” التي تأتي ايضا من فلسطين فقد شكلت في ثلاثين منطقة مجالس للظل تقوم بتفعيل مشاركة المرأة في الحياة المدنية واتخاذ القرار وتشبيك النساء مع صانعي القرار وتسليط الضوء إعلاميا على منجزاتهن. أما المبادرة اللبنانية “نساء في الطليعة” تهدف إلى  تحسين مشاركة المرأة في الحياة السياسية من خلال مناصرة الكوتا النسائية ومن خلال التدريب على القيادة ومهارات الاتصال للمرشحات المحتمل خوضهن في العملية الانتخابية وذلك بغض النظر عن انتماءاتهن الحزبية.

وفي فئة الطرق المبتكرة لزيادة الأعمال الحرة للنساء بشكل لائق ومربح تأتي المبادرة الأردنية “النساء الساعيات للتميز” والتي تهدف لمعالجة مشكلة البطالة بين الشباب والتخفيف من حدة الفقر في المجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين

وفي فئة الطرق المبتكرة لزيادة الأعمال الحرة للنساء بشكل لائق ومربح تأتي المبادرة الأردنية “النساء الساعيات للتميز” والتي تهدف لمعالجة مشكلة البطالة بين الشباب والتخفيف من حدة الفقر في المجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين وتقديم برامج التدريب والتوظيف ل 300 امرأة شابة. وتنفذ هذه المبادرة الشركة الأردنية للتعليم من أجل التوظيف حيث توائم ما بين متطلبات سوق العمل وبين البرامج التدريبية للفتيات. كما تأتي في هذه الفئة المبادرة الفلسطينية “بيت النجارة” والتي تدرب النساء على مهارات النجارة وإنتاج الدمى الخشبية وأثاث الأطفال وتعريف النساء بمفاهيم التسويق والإنتاج والتنمية في مجال الأثاث الذكي من خلال الدورات التدريبية وورش العمل ومهارات إدارة التنمية. أما مبادرة اتحاد لجان العمل الزراعي فهي تنقل النساء من العمل في الواجبات المنزلية لسبل العيش المستدامة من خلال إنشاء تعاونيات نسائية تضم منتجات متشابهة من أجل تعظيم التسويق والبيع وبالتالي زيادة الدخل للعضوات.

في الفئة الثالثة وهي فئة إنتاج المعرفة المحلية في مفاهيم المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة فقد اختارت اللجنة مبادرة جمعية النساء الخريجات من غزة-فلسطين والتي تهدف لتعزيز المشاركة المجتمعية للشابات الفلسطينيات الخريجات من خلال بناء قدراتهم وتزويدهم بمنصات على وسائل الإعلام الاجتماعية للتعبيرعن قضاياهم

أما في الفئة الثالثة وهي فئة إنتاج المعرفة المحلية في مفاهيم المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة فقد اختارت اللجنة مبادرة جمعية النساء الخريجات من غزة-فلسطين والتي تهدف لتعزيز المشاركة المجتمعية للشابات الفلسطينيات الخريجات من خلال بناء قدراتهم وتزويدهم بمنصات على وسائل الإعلام الاجتماعية للتعبيرعن قضاياهم، وكانت أولى الطرق المتبعة هي الكوميديا للتعبير عن أهم القضايا. أما المبادرة الفلسطينية “الشباب كاداة للتغيير الاجتماعي” فهي تهدف إلى رفع نسبة احترام وتقدير الذات والوضع الاجتماعي للمرأة من خلال شبكة من الإناث والذكور من المتطوعين الشباب/الناشطين، حيث قام مركز الإرشاد القانوني والاجتماعي بتدريب المتطوعين على إنتاج أفلام لنساء فاعلات، وتم بالفعل إنتاج فيلمين استخدما في جلسات عرض ونقاش لهذه الأفلام. أما مبادرة “كم كلمة” اللبنانية فقد استهدفت طلبة المدارس والمعلمين من أجل كتابة نصوص بديلة تتحدى الصور النمطية السائدة حول الجنسين، وذلك تحت مسابقة بعنوان “أستطيع أن أكون ما أشاء”. وتهدف هذه المبادرة إنشاء نصوص غير منحازة من خلال أداة تكنولوجية تعليمية للمدارس التي ترغب في تقديم الفرصة لطلابها لتجربة شعور الفرح بالإبداع والتعاون والنجاح في اللغة العربية.

هذه النماذج المميزة من المنطقة العربية تشكل منارة لكل من يرغب في إحداث التغيير وتحقيق عدالة أكبر ومساواة أكبر بين الجنسين. وحتى يكون الاختيار للفائزين الثلاثة ستكون هناك فرصة للتصويت من خلال موقع المسابقة الالكتروني حتى يوم تحديد الفائزين 15-5-2016.

حدى المبادرات الرائعة التي تتنافس في مجال "طرق مبتكرة لإيجاد فرص عمل حرة مربحة ولائقة للنساء" هي جمعية العمل النسائي للتدريب والتأهيل - بيت النجارة للنساء. حيث تهدف للوصول إلى العمل التعاوني والتنمية من خلال مهن غير نمطية!
حدى المبادرات الرائعة التي تتنافس في مجال “طرق مبتكرة لإيجاد فرص عمل حرة مربحة ولائقة للنساء” هي جمعية العمل النسائي للتدريب والتأهيل – بيت النجارة للنساء.
حيث تهدف للوصول إلى العمل التعاوني والتنمية من خلال مهن غير نمطية!

 

واحدة من المنظمات المميزة والهامة المشاركة في مسابقة منارة هي التعليم لأجل التوظيف الأردنية. من خلال مبادرتهم "النساء الساعيات للتميز" والتي تهدف إلى تمكين المرأة من أجل مستقبل مشرق
واحدة من المنظمات المميزة والهامة المشاركة في مسابقة منارة هي التعليم لأجل التوظيف الأردنية. من خلال مبادرتهم “النساء الساعيات للتميز” والتي تهدف إلى تمكين المرأة من أجل مستقبل مشرق

 

 

مبادرة اتحاد لجان العمل الزراعي والتي تعمل على الانتقال المرأة من العمل التقليدي في بيتها إلى إيجاد سبل عيش مستدامة
مبادرة اتحاد لجان العمل الزراعي والتي تعمل على الانتقال المرأة من العمل التقليدي في بيتها إلى إيجاد سبل عيش مستدامة

 

 

مبادرة إرادة-الحاضنة الأولى لسيدات الأعمال في فلسطين تحت شعار المشاركة للجميع-معاً نحو تعزيز مشاركة المرأة الفلسطينية في الحياة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية
مبادرة إرادة-الحاضنة الأولى لسيدات الأعمال في فلسطين تحت شعار المشاركة للجميع-معاً نحو تعزيز مشاركة المرأة الفلسطينية في الحياة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية

 

 

نساء في الطليعة-مشاركة المرأة في الحياة السياسية هي مبادرة تشارك في مسابقة منارة ضمن مجال "النساء كمواطنات فاعلات" وهدفها دعم مشاركة المرأة في الحياة السياسية للراغبات بخوض عالم السياسة بغض النظر عن انتماءات المرأة السياسية.
نساء في الطليعة-مشاركة المرأة في الحياة السياسية هي مبادرة تشارك في مسابقة منارة ضمن مجال “النساء كمواطنات فاعلات” وهدفها دعم مشاركة المرأة في الحياة السياسية للراغبات بخوض عالم السياسة بغض النظر عن انتماءات المرأة السياسية.

 

 

 

نشارككم الملف الخاص بجمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية-مجالس الظل. والتي تعمل تحت شعار "التعلم من خلال الممارسة-تعلم كيفية أخذ زمام المبادرة في عملية اتخاذ القرار في الظل ومن ثم التألق أمام العامة.
جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية-مجالس الظل. والتي تعمل تحت شعار “التعلم من خلال الممارسة-تعلم كيفية أخذ زمام المبادرة في عملية اتخاذ القرار في الظل ومن ثم التألق أمام العامة.

 

 

إحدى المبادرات الهامة والتي تعمل في قطاع غزة وتتنافس في مسابقة منارة ضمن مجال "إنتاج المعرفة المحلية في مفاهيم المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة" هي جمعية النساء الخريجات في غزة من خلال مبادرتها نساء من أجل التغيير. تهدف المبادرة من تمكين الخريجات الجامعيات من أجل مجتمع فلسطيني مستدام.
إحدى المبادرات الهامة والتي تعمل في قطاع غزة وتتنافس في مسابقة منارة ضمن مجال “إنتاج المعرفة المحلية في مفاهيم المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة” هي جمعية النساء الخريجات في غزة من خلال مبادرتها نساء من أجل التغيير. تهدف المبادرة من تمكين الخريجات الجامعيات من أجل مجتمع فلسطيني مستدام.

 

 

تمكين الشباب والمجتمعات لكسر الصور النمطية السائدة في المنطقة هو شعار أحد المراكز المتميزة التي تأهلت للفوز بجائزة منارة. إنه مركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي-المتطوعون كحافز للتغيير. يتنافس المركز مع مبادرات أخرى في مجال " إنتاج المعرفة المحلية في مفاهيم المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة".
تمكين الشباب والمجتمعات لكسر الصور النمطية السائدة في المنطقة هو شعار أحد المراكز المتميزة التي تأهلت للفوز بجائزة منارة. إنه مركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي-المتطوعون كحافز للتغيير.
يتنافس المركز مع مبادرات أخرى في مجال ” إنتاج المعرفة المحلية في مفاهيم المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة”.

 

كم كلمة وشعارها "أستطيع أن أكون ما أشاء" هي إحدى المبادرات المتميزة التي تتنافس على جائزة منارة ضمن مجال "إنتاج المعرفة المحلية في مفاهيم المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة"، تعمل كم كلمة على كتابة وإيجاد نصوص بديلة مع الشباب لتتحدى الصور النمطية السائدة حول الجنسين. لمعرفة المزيد، الرجاء الاطلاع على الملف المرفق هنا.
كم كلمة وشعارها “أستطيع أن أكون ما أشاء” هي إحدى المبادرات المتميزة التي تتنافس على جائزة منارة ضمن مجال “إنتاج المعرفة المحلية في مفاهيم المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة”،
تعمل كم كلمة على كتابة وإيجاد نصوص بديلة مع الشباب لتتحدى الصور النمطية السائدة حول الجنسين.

 

 

About جليلة 94 Articles
نحن مجموعة من الكتاب والمفكرين... نسعى للارتقاء بالمحتوى العربي الموجه للمرأة

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*