آخر الأخبار

نيو “جليلة” – ميس عبدالحق

في قاع ذاكرتي صورة بشعة للست “جليلة” … وبالرغم من جمال معنى اسم جليلة وما يحمله من وقار، فجليلتي “غير شكل”، وإذا ما رغبتم في التعرف عليها فيمكنكم ان تسألوا جدتي او أمي او حتى صديقي العزيز عمار طهبوب … فجليلة تلك ذات شعر اسود ناعم جداً تصر على ان ترسم بين خصلاته حدودا واضحة، أهمها الخصلات الأمامية والتي تقسم وجهها الى قسمين متواضعي الجاذبية…وبسبب شعري الناعم، والمتوارث أيضاً من أمي وجدتي، لم تخلو تسريحاتي البيتية من “ستايل ” الست جليلة الذي كانت أمي تنتقده وبشدة الى ان بات هاجسا لدي ان لا أكون “جليلة”، حتى اصبح انجح وسائل استفزازي من قبل بعض الأصدقاء ان يطلقوا علي لقب “جليلة”….

كان ذلك الى ان تواصلت مع صديقتي العزيزة نعمتي وأخبرتني عن جليلتها، فتغيرت حالي وأحوالي بسبب ال “نيو” جليلة لأجدني اكتب باسمها بكامل إرادتي، باسم امرأة عربية وقورة مهيبة، ذات مقام ومكانة بعلمها وفكرها، مما دفع نعمتي الى الارتقاء بالمحتوى والمضمون بما يتناسب مع قدراتها وإمكانياتها وإنجازاتها..اكتب اليوم لأقول لجدتي ولأول مرة…

نعم، اريد ان أكون “جليلة”

About جليلة 94 Articles
نحن مجموعة من الكتاب والمفكرين... نسعى للارتقاء بالمحتوى العربي الموجه للمرأة

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*